مصاب بالسرطان أعلموه أطباءه أن سيموت بعد 6 أشهر فعاش 40 عام و مات جميع أطباءه

84

اليوناني “مورات”.كان عمره 63 سنة عندما شخص الأطباء في امريكا مرضه أنه مصاب بسرطان الرئة عام 1976 وان الوقت قد تأخر لعلاجه وامامه 6 شهور فقط قبل أن يموت!،

موراتس لم يصدق من هول الصدمة وقرر أن يكشف عند أكثر من طبيب لكن للاسف جميعهم أجمعوا أنه سوف يموت بعد 6 او 8 شهور .

موراتيس استسلم للامر الواقع وقرر الرجوع لموطنه الاصلي في جزيرة انكاريا في اليونان ليعيش ما تبقى من حياته . اشترى مزرعة و بنى منزل وقضى ايام سعيدة مع اصدقائه القدامى ومرت 6 شهور و السنة الاولى والثانية و الثالثة دون ان يموت !! بل ظل موراتيس حتى بلغ سن 90 سنة و قرر أن يعود لامريكا ليخبر الاطباء بحالته ليكتشف ان كل الاطباء الذين شخصوا حالته قد ماتوا .

ظل موراتيس حيا حتى بلغ 102 سنة وتوفى بعد أن توقف قلبه .. انما هي اعمار وحين يأتى الاجل يأتى الرحيل!

ﻻتقنط من رحمة الله واعلم ان ما اصابك من هم وحزن اﻻ قنطرة تعبر بها طريقك فلا تخف وﻻتترك اليأس ولا الاستسلام يقذفون بك من القنطرة فتكون من الخاسرين..

80%
Awesome
  • Design

Leave A Reply