ما هي قصة الخوذة المجنونة !؟

37

إعتاد المخترع “يزن القيسي” طوال الشهرين الماضيين ركوب مترو أنفاق مدينة تورونتو في كندا مرتديا خوذة سوداء ضخمة أطلق عليها اسم “الخوذة المجنونة”.

تُحيط الخوذة رأسه وجذعه العلوي بالكامل للحماية من أي خطر، ولها قناع يمتد حتى الصدر.

والخوذة مزودة من الخلف بمروحة تعمل بالبطارية ونظام تنفس يعمل على تنقية الهواء بطريقة الامتصاص ودفع الهواء “القديم” إلى الخارج.

ويبدو القيسي كشخصية من فيلم رعب، لذا ليس من الغريب أن يواجه الشاب، البالغ من العمر 32 عاما، بعض ردود الفعل القوية.

ويقول: “صاح أحدهم قائلا من أين حصلت على هذه؟ كان كثيرون يقتربون مني بدافع الفضول”
ويضيف: “وكان آخرون في حالة اندهاش، لا يضحكون بالتأكيد، وحتى إن كانوا يفعلون ذلك، فأنا لا أستطيع رؤية أفواههم لأن الجميع يرتدون الكمامات”.

المصدر : بي بي سي عربية

80%
Awesome
  • Design

Leave A Reply