ملعب 15 أكتوبر بنزرت : شبهة فساد تنسب لأعضاء بالمجلس البلدي ببنزرت والقضاء يتعهّد بالملف

99

- الإعلانات -

أعلنت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد أنّها توصّلت بردّ من وكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية ببنزرت حول مآل الإحالة التي تقدّمت بها إليه والمتعلقة بصفقة ملعب 15 أكتوبر.

وقد أكّد وكيل الجمهورية أنّه تمّت إحالة الملف الوارد عليه من الهيئة على فرقة الأبحاث الاقتصادية والمالية بتونس للبحث بخصوص شبهة فساد تنسب لوكيل شركة وأعضاء المجلس البلدي لبلدية بنزرت، خلال انجاز صفقة ملعب 15 أكتوبر ببنزرت. 

- الإعلانات -

وتفيد معطيات الملف أنّه تمّ بتاريخ 26ديسمبر 2016 الانطلاق في الأشغال وحدّدت مدة الانجاز بمائة وثمانين يوما مع تسليط عقوبة تأخير يوميةبما قدره 1/2000 من قيمة الصفقة. ورغم ذلك تمّ تجاوز المدّة المحدّدة للصفقة ب 431 يوم تأخير دون اتخاذ أي إجراء قانوني ضدّ وكيل الشركة من طرف البلدية، واكتفت البلدية بمراسلة المزوّد بتاريخ 10 جويلية 2019 وإعلامه بوجود تحفظّات بشأن القبول الوقتي للأشغال موضوع الصفقة ثمّ وبنفس التاريخ راسلته للتنبيه عليه بضرورة احترامه لالتزاماته التعاقدية.

وقد تمّ منذ انطلاق المشروع معاينة عدم مطابقة الأشغال لكراس الشروط الفنية، ووثّقت من خلال محضر رسمي بتاريخ 15 /04/ 2019 غير أن المقاول واصل عمله ولم يتمّ التنبيه عليه إلّا بتاريخ 10/07/2019.ورغم هذه التجاوزات لم تتخذ البلدية الإجراءات القانونية الواجب إتباعها واكتفت بفسخ الصفقة وحجز مبلغ الضمان وتمكين المقاول من كامل مستحقاته.

80%
Awesome
  • Design 80%

Leave A Reply