عقوبة صارمة على الجامعة التونسية لكرة اليد على خلفية رمي قوارير في النهائي ضد مصر

67

- الإعلانات -

أصدرت الجامعة الافريقية لكرة اليد يوم 30 جانفي 2020 عقوبات صارمة ضد جامعة كرة اليد التونسية التي نظمت كأس افريقيا لكرة اليد 2020 في تونس و إن كانت الدورة تسير بشكل جيد تنظيميا و جماهيريا إلا ان أداء المنتخب التونسي في النهائي الذي خيب الامال و استفزاز لاعب مصري للجماهير بسقوطه أرضا متوجعا اثر احتكاك بسيط مع لاعب تونسي شنج الجماهير الحاضرة في الدور النهائي مما دفعهم لإلقاء قوارير على اللاعبين فتوقفت المباراة لتعود بعد برهة.

رمي بعض القوارير من جماهير غاضبة سيكلف الجامعة التونسية الكثير أكثر حتى من خسارة مباراة النهائي و قد جاء القرار موجعا : خطية مالية 45 ألف دينار أي 15 ألف يورو والحرمان من تنظيم اي مسابقة لمدة 4 سنوات.

- الإعلانات -

هذه العقوبات جات نتيجة طيش بعض الجماهير و اذ نفهم غضبهم لكننا لا نبرر هذا السلوك الهمجي بل ندين العنف الذي سلطوه على اللاعبين و الجماهير الاخرى التي فزعت من هذه التصرفات و غادرت فورا الملعب رغم ان جمهور كرة اليد التونسية عائلي بإمتياز يحضره الصغير و الكبير و الرجل المرأة على حد السواء و على الجامعة ان تفتح تحقيق فيما حدث و تجد حلولا مستقبلية لعدم تكراره و خاصة عدم افلات المتسببين في هذا العنف من العقاب الذي كلف الدولة التونسية مبالغ مالية و سمعة سيئة رغم نجاح الدورة في ايامها الاولى.

80%
Awesome
  • Design

Leave A Reply