حقيقة القمح المستورد من أوكرانيا المتضررة بإشعاعات نووية

82

صابة الحبوب كانت قياسية هذا العام 2019 رغم سوء التخزين والحرائق الإجرامية التي نالت من المحصول الا أنّ تونس تحتاج إلى التوريد لتحقيق الإكتفاء الذاتي.

هذا ما سبق أن أكده محمد رجايبية عضو المكتب التنفيذي لاتحاد الفلاحة والصيد البحري مكلّف بالزراعات الكبرى ذلك أنّ حاجيات تونس من الحبوب حوالي 30 مليون قنطار بينما قدّرت وزارة الفلاحة أنّ تبلغ الصابة هذا العام حوالي 20 مليون قنطار رغم عدم قدرة مراكز التخزين على استيعاب أكثر من 9 مليون قنطار.

وقال رجايبية أنّ تونس تستورد حوالي 95 في المائة من القمح الليّن وذلك يعود إلى السعر المرجعي والذي لا يتجاوز 59 دينار بينما السعر المرجعي للقمح الصلب حوالي 84 دينار. وفي ما يخصّ الشعير، أكّد رجايبية أنّ الصابة كبيرة وأن الصابة في الكاف وسليانة قدّ تحقق 65 في المائة من حاجيات البلاد.

واستوردت تونس 617 ألف طناً من القمح الصلب المخصص لصناعة المقرونة بالأساس سنة 2018 كما بلغت كمية القمح اللين المستوردة نحو 1119 طن بينما تم استيراد 641 ألف طنا من الشعير خلال عام 2018، بحسب الموقع الرسمي لديوان الحبوب التابع لوزارة الفلاحة .

وقد طرح الديوان التونسي للحبوب في سبتمبر 2019 مناقصة عالمية لشراء نحو 42 ألف طن من قمح الطحين الليّن و50 ألف طن من علف الشعير.

الرئيس المدير العام لديوان الحبوب، توفيق السعيدي

واستوردت تونس في المناقصة الأخيرة قمحا من أوكرانيا راج في مواقع التواصل اإجتماعي سوء جودته وقد رجحوا أنّه مسرطن وبه إشعاعت نووية نظرا لأرتباط إسم أوكرانيا منذ عشرات السنوات بحادثة تشيرنوبيل النووية وظهور سحابة نووية مؤخرا في أجواء أوكرانيا إلا أنّ الرئيس المدير العام لديوان الحبوب، توفيق السعيدي كذّب ما راج حول تردد وصول شحنة من القمح المورد من أوكرانيا ملوثا بالأشعة النووية وإعتبر ذلك مجانب للصواب. وأكد اليوم في تصريح إذاعي أن قمح المستورد تم إخضاعه للتحاليل قبل إنزال من الباخرة. وأوضح أنّ ما راج قد يكون شحنة قمح مسوّس قام بتوريدها أحد الخواص.

عضوة الهيئة الإدارية لمرصد الشفافية والحوكمة الرشيدة والمتفقدة نوال المحمودي

وحسب مواقع التواصل الإجتماعي فقد تمكنت عضوة الهيئة الإدارية لمرصد الشفافية والحوكمة الرشيدة والمتفقدة نوال المحمودي من الكشف على هذا القمح. و يتحدث بعض رواد هذه المواقع الإجتماعية على إحالة وزارة الصحة لملف متفقد إدارة الرقابة الصحية بميناء سوسة المتورط في إدخال شحنة قمح أوكرانيا إلى القضاء.

و تحتل أوكرانيا المركز الأول عالمياً من حيث صادرات القمح إلى الاتحاد الأوروبي بنسبة 42% من مجموع وارداته وذلك وفقاً لما أفادت به شركة “أوكر أهرو كونسالت”. وتعتبر مصر من أكثر البلدان العربية استيرادا للقمح الاوكراني.

Source فلاحتنا

Leave A Reply