وبقطع النظر عن الشخص، مرة أخرى يتصرف يوسف الشاهد بمنطق الاستباق وتجاوز صلاحيات حكومة تصريف الاعمال وافتكاك المبادرة من الرئيسين المنتخبين ومن رئيس الحكومة المكلف أياما معدودة من خروجه النهائي من الحكم .